RSS

“هكذا تكلم زرادشت” … للفيلسوف الالماني نيتشة

18 Mar

“هكذا تكلم زرادشت” … للفيلسوف الالماني نيتشة
(كتاب للجميع ولغير أحد) Ein Buch für Alle und Keinen 1888
يتساءل نيتشة عن معني الدولة كمصطلح تاريخي :
دولة ؟ اي شيئ هو هذا ؟!
الدولة تعني اكثر الغيلان الفظيعة الباردة برودة .. الدولة تكذب .. باي كلام نطقت فهي تكذب
وكل مافي يدها ، انما هو مما سرقته
مزيف كل شئ لديها، باسنان مسروقة تعض ، هي الشرسة العقور ، مزيفة حتي احشاؤها
ثم يستدرك في الوصف المذهل قائلا:
دولة هناك …(!!!) حيث الانتحار الجماعي البطيئ يدعي “حياه” (!!!)
يسعي اربابها لتحصيل الثروات ويغدون اكثر فقرا
يريدون السلطة .. اولئك المعدمون ..
انظروا اليهم كيف يتسلقون ، جنس القردة خفيفة الحركة ..
يتسلقون الواحد فوق الاخر ويدفعون بعضهم البعض متمرغين في الاوحال والحفر
جميعهم يريدون الوصول الي ” العرش ” … ذلك هو حمقهم
كما لو ان السعادة جالسة علي العرش ! بل الاوحال غالبا ما تكون متربعة علي العرش ،
وغالبا ما يكون العرش فوق الاوحال …
مجانين كلهم في نظري
قردة متسلقة ، ومسعورون
اتريدون الاختناق بروائحهم العطنة و رغباتهم الجشعة يا اخوتي ؟
اجتنبوا الروائح الكريهة !
ما يزال هناك مكان للانفس العظيمة فوق الارض
( مبارك هو الفقر الصغير )
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
من فصل : الصنم الجديد
والي لقاء اخر مع نيتشة

 
Leave a comment

Posted by on March 18, 2012 in Miscellaneous

 

Tags: , ,

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

 
%d bloggers like this: