RSS

وعن المعازف سألوني ..

08 Jun

(وعن المعازف سألوني !)

سأل أحد المجدّدين مُناظِره من السلفيين هذا السؤال :
حيث يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم [أعلنوا النكاح واضربوا عليه بالدف]
فالسؤال هنا هل لو صاحب الدف آلة الأورج أيكون حراما ؟
وهل من اخترع الأورج سيدخل النار أما من اخترع الدف فهو في جنات عدن ؟
وهل هذا يعني تحريم كل المعازف ما عدا الدف ؟
وهل الدف من آلات الجنة وباقي المعازف من صنع الشيطان وهي من آلآت النار ؟
(انتهي)
وكان أن تطوّعت أنا بالإجابة ..

والله الذي لا إله إلا هو .. أوقن تمام اليقين أنه إذا اجتهدتُ في إرضاء الله
واجتهدتُ في مراعاته وتقواه، وقمتُ راضية بمسئولياتي تجاه رب العالمين، وتجاه من حولي
وأنعم الله عليّ و كنت من أهل “الجنان” فمن المؤكد أنه سيكون مما أُعِدّ لي
مما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر علي قلب بشر، أن أسمع أنواعاً مختلفة
ومتباينة من الموسيقي التي أعشقها، ولا أتخيّل العيش بدونها ..

أليس حفيف الأشجار موسيقي ؟
أليس خرير المياه موسيقي ؟
وماذا عن زقزقة البلابل وتغريد العصافير ؟
بل جلسة جميلة شاعرية قرب الغروب، لا صوت فيها سوي تلاحق الأمواج،
تتذكر فيها قول سيدة الغناء : (الموجة تجري ورا الموجة عايزه تطولها ..)
كيف يحيا إنسان طبيعي، ويتحمّل مجريات حياته دون موسيقي تُشْجيه،
وتخاطب الروح العطشي لكل نداءات وهمهمات وصفاءات الفنون الجميلة الراقية بأنواعها ؟!

لماذا لا يوجد مؤلّفي موسيقي كلاسيكية في منطقة الشرق الأوسط تقريباً -يمكن في لبنان فقط- علي حدّ علمي
المؤلفون الموسيقيون العظماء كلهم أساساً من الدول الأوروبية، وبالذات ألمانيا و النمسا وإيطاليا والتشيك !!!
أتحدّي أن يستمع – أوبالأحري – يعتاد الاستماع فالإنصات فالتذوّق، أحد إلي موسيقي ( موتسارت
وبيتهوڤن و باخ وبرامز وشوبان وبيزيه وتشايكوفسكي و ديبوسي وڤيڤالدي وهايدن وأوفنباخ وأورف وشوبرت ) وغيرهم
أتحدّي أن يتذوّق أحد تلك الموسيقي الرائعة، ويكون فظّاً أو غليظاً أو متطرّفاً أو عنيفاً أو قليل الذوق، أو حتي عصبي المزاج !

يا سيدي .. الفنون الجميلة من نعم الله علينا في دنيا البشر المشحونة بالتوتر والقلق والنكد والهم، وما إلي ذلك والعياذ بالله
ينعم الله تعالت قدرته علي قلة من خواص البشر بمواهب فنية مختلفة من رسم ونحت وعزف وتأليف وتلحين وشعر، و….
فيكتشف في نفسه ذلك، وينمي ما حباه الله به، ويصقله ويمتع آذان الناس وعيونهم، وحواسهم، بل وأرواحهم ..
لكن المحصورين من المسلمين الغلابة اللي ماشيين ورا شيخ الجامع، وإمام الزاوية اللي نازل تحريم عمّال علي بطّال
غلابة .. تلاقيهم آخر كآبة يا حرام ياإما بطّلوا يسمعوا غير زعيق وخناق طول النهار، يإما برضه بيسمعوا، بس عايشين
في تأنيب الضمير وإحساس بالذنب وخوف ورعب من النار ومن معرفش إيه مذاب ومولّع ينزل في ودانهم !!!
(الحديث المزعوم بتاع تحريم المعازف) !

بقي يا عالم .. رب العالمين هايأمر ملايكة النار-يسيبوا اللي ف ايديهم- ويقعدوا يصبّوا نحاس سخن ف ودان الخلق !
ده اسمه كلام !!!
اسمعوا وشاهدوا واستمتعوا بكل الفنون الجميلة الراقية .. يرحمكم الله

 
Leave a comment

Posted by on June 8, 2012 in About Islam

 

Tags: , ,

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

 
%d bloggers like this: